الوزير الاول يفتتح أعمال الملتقى الاستثماري للثروة الحيوانية بنواكشوط (تقرير مصور)

اثنين, 2017-11-13 14:23

افتتحت صباح اليوم الاثنين بقصر المؤتمرات بنواكشوط فعاليات الملتقى الاستثماري للثروة الحيوانية في موريتانيا.

ويقام هذا الملتقى بالشراكة مع الهيئة العربية للاستثمار والإنماء الزراعي واتحاد غرف دول مجلس التعاون الخليجي، وغرفة تجارة وصناعة الشارقة، ويهدفإلى التعريف بإمكانيات البلد في مجال الثروة الحيوانية وعرض الفرص الاستثمارية المتاحة في مختلف الشعب الحيوانية.

معالي الوزير الاول : المهندس يحيي ولد حدمين

وخلال اشرافه على افتتاح الملتقى أكد الوزير الأول المهندس يحيى ولد حدّمين أن هذا اللقاء المبارك سيمكن من القاء الضوء على الفرص الواعدة للاستثمار في هذا القطاع، الذي تحرص بلادنا-يضيف الوزير الأول- على أن يلعب القطاع العام والخاص الأدوار المنوطة بهما ليتحقق ما نتوق إليه من تنمية منسجمة ومستديمة.

وزير الاقتصاد و المالية : المختار ولد أجاي

وأضاف السيد الوزير الأول أن المستوى الرفيع للمشاركين من مستثمرين ورجال أعمال وخبراء "يجعلنا نعقد آمالا كبيرة عن ما سيسفر عنه من نتائج قيمة، مؤكدا في الوقت نفسه أن الحكومة ستواكبها وتعمل على ترجمتها على أرض الواقع.

من جانبها أكدت وزيرة البيطرة السيدة فاطمه فال بنت أصوينع على أن انعقاد هذا الملتقى يعتبر "حلقة أساسية ومحطة هامة للتعريف بمقدرات بلدنا في مجال الثروة الحيوانية".

وزيرة البيطرة : فاطم فال بنت أصوينع

وأضافت الوزيرة أنه بفضل الإصلاحات التي تبنتها الحكومة والتي طالت شتى المجالات، "فقد تعززت وتيرة النمو، وترسخت العدالة، وتوطدت الحكامة، وتراجعت نسبة الفقر، وعملت الحكومة على ترسيخ الثقة في الاقتصاد الإنتاجي".

وأشارت الوزيرة إلى أن من بين أهداف الملتقى خلق بيئة جديدة للتعاون بين الفاعلين الخصوصيين الموريتانيين ونظرائهم من البلدان المشاركة في مجال الثروة الحيوانية، والعمل مع الشركاء لتجاوز الوضعية التقليدية، والانتقال من الإنتاج للاكتفاء الذاتي إلى الإنتاج للتسويق والتصدير.

وختمت السيدة الوزيرة بالقول إنها واثقة أن العروض  التي ستقدم في جلسات الملتقى والنقاشات القيمة واللقاءات الثنائية، ستلبي تطلعات المشاركين وستنير لهم الدرب لاختيار المشاريع التنموية التي تناسب طموحاتهم.

من جانبه، استعرض السيد محمد بن عبيد المزروعي رئيس الهيئة العربية للاستثمار والإنماء الزراعي في كلمته مختلف جوانب الشراكة الاستراتيجية التي تربط الهيئة مع بلادنا وأكد أن هناك مجالا واسعا لزيادة الاستثمار في مختلف المجالات المرتبطة بالإنتاج الحيواني في موريتانيا.

كما تناول الكلام السيد عبد الرحيم حسن نقي الأمين العام لاتحاد غرف دول مجلس التعاون الخليجي وأكد على أهمية اختيار موريتانيا لاحتضان هذا الملتقى الهام، ودعا المستثمرين والشركات الخليجية والعربية إلى الاستفادة من هذا الملتقى لإقامة مشروعات استثمارية في موريتانيا.

من جهته، تحدث السيد عبد الله سلطان العويس، رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة الشارقة وقال بأن الغرفة تتطلع إلى تعزيز الجهود المشتركة للاستفادة من الفرص الاستثمارية لقطاع الثروة الحيوانية في موريتانيا.

وتم على هامش جلسة الافتتاح توقيع مذكرات تفاهم وشراكات بين الهيئة العربية للاستثمار والإنماء الزراعي وبعض الفاعلين الوطنيين الخواص والدوليين.

هذا وتدوم فعاليات الملتقى الاستثماري للثروة الحيوانية بموريتانيا يوما كاملا، وتشمل عروضا ونقاشات ولقاءات ثنائية حول الاستثمار في مجال الثروة الحيوانية في البلد.

 

 

 

تصفح أيضا ...