محاكمة مرتقبة لشخصين "انتحلا" شخصية الرئيس عبر بريد إلكتروني (صورة)

-A A +A
جمعة, 2018-01-12 09:45

يعتزم القضاء الفرنسي، خلال شهر مارس المقبل، محاكمة شخصين فتحا بريدًا إلكترونيًا باسم رئيس البلاد إيمانويل ماكرون (خلال ترشحه للمنصب العام الماضي)، وفق إعلام محلّي.

وذكرت مجلة “لو بوان” الفرنسية، الأربعاء، أن “شخصين فتحا، خلال الانتخابات الرئاسية العام الماضي، وأسفرت عن فوز ماكرون، حسابًا إلكترونيًا باسم الأخير، وأرسلا من خلاله منشورات للترويج ضده”.

وأشارت المجلة أن ماكرون تقدم بشكوى ضد الشخصين اللذين تتراوح أعمارهما بين 32 و38 عامًا.

ووجهت النيابة العامة تهمة “انتحال الشخصية”، و”سرقة المعلومات الشخصية للغير” عقب تحقيقات أجرتها، في انتظار محاكمتهما في 14 مارس/ آذار المقبل، وفق المصدر نفسه.

ووجه الشخصان المنتحلان لشخصية ماكرون، دعوة عبر حساب البريد الإلكتروني، لعدم التصويت لصالحه بعنوان: “10 أسباب وجيهة لعدم التصويت لماكرون”.(الأناضول).