منمو لعصابة يدقون ناقوس خطر التدمير الممنهج لمراعي الولاية

أحد, 2018-01-14 15:02

أعربت اتحادية المنمين في ولاية لعصابه، شرقي موريتانيا، عن ارتياحها لشروع السلطات العمومية المختصة "في تنفيذ الخطة الاستعجالية لانقاذ المواشي"؛ وفق نص بيان صادر عن رئيس الاتحادية، أحمدو ولد حمد؛ الذي نبه إلى ضرورة الحرص على  أن "تتخذ هذه الخطة أسلوبا جديدا يمكن من ضخ الأعلاف في مناطق تواجد المواشي وبالكميات الكافية وبالأسعار المناسبة، وفي أسرع وقت ممكن".

وأضاف البيان أن اتحادية منمي ولاية لعصابة "يلفتون  انتباه رئيس الجمهورية إلى الخطر الداهم بالبيئة في الولاية، حيث تستباح الأشجار على نطاق واسع ويتحرر الفحامون من أي رقابة وتغيب السلطات المعنية من أي فعل لحماية الغابات".

يذكر أن معظم ولايات الشرق الموريتاني تعاني، كثيرا، من تبعات النقص الحاد في التساقطات المطرية خلال موسم الخريف الماضي؛ ما تسبب في وضع من الجفاف الحاد بدأ يلقي بظلال خطيرة على الثروة الحيوانية الوطنية التي تتركز غالبيتها في تلك المناطق.

تصفح أيضا ...