النائب محمد فال ولد عيسى : الفقيد "ديبه ولد الشين" ترك بصمات خالدة في موريتانيا المعاصرة "تعزية"

أربعاء, 2018-01-17 10:46

أثنى النائب في الجمعية الوطنية عن الأغلبية الرئاسية، محمد فال ولد عيسى؛ بمناقب الوجيه والسياسي البارز، ديبه ولد الشين؛ مبرزا أن وفاته شكلت «خسارة كبرى للبلد وتركت فراغا يصعب تعويضه»؛ حسب تعبيره.

وأوضح محمد فال ولد عيسى، في تعزية وجهها لصديقه النائب البرماني أحمديت ولد الشين نجل الفقيد و من خلاله لعائلة اهل الشين وساكنة الحوض الشرقي،  وجميع الموريتانيين؛ أن موريتاتيا فقدت، برحيل «النائب السابق والزعيم التقليدي المتميز، ديبه ولد الشين (رحمه الله) واحدا من خيرة أبنائها ممن ساهموا، بشكل ملحوظ في رسم معظم ملامح الجمهورية عبر عقود من الزمن؛ وترك بصمات لا تمحى في مسيرة البلد ستظل خالدة في صفحات التاريخ الذهبية».

وأعرب النائب محمد فال عن شعوره «ببالغ الحزن والأسى إثر سماعه خبر فاجعة انتقال المرحوم بإذن الله، ديبه ولد الشين، إلى جوار ربه»؛ سائلا المولى جل جلاله أن «يتغمد فقيد موريتانيا بواسع رحمته ويدخله فسيح جناته؛ ويلهم ذويه وجميع الموريتانيين جميل الصبر والسلوان».

 إنا لله و إنا إليه راجعون.

تصفح أيضا ...