مسؤول بالرئاسة الفلسطينية ينفي أي تغيير في الموقف من الولايات المتحدة

أربعاء, 2018-01-24 09:30
محمود الهباش قاضي قضاة فلسطين

أكد مستشار الرئيس الفلسطيني للشؤون الدينية، محمود الهباش، تمسك السلطة الوطنية الفلسطينية بموقفها الرافض لأي وساطة أمريكية في عملية السلام مع إسرائيل؛ نافيا ما تردد من أنباء حول قبول الرئيس محمود عباس بعودة واشنطن لدورها السابق كراعية للسلام في الشرق الأوسط.

وأوضح الهباش؛ وهو قاضي قضاة فلسطين، أن ما تناولته وسائل الاعلام الاسرائيلية حول إبلاغ الرئيس أبو مازن نظيره المصري، عبد الفتاح السيسي، قبول عودة الوساطة الأمريكية غير صحيح مضيفا، في تصريح له: "نحن على موقفنا تجاه الولايات المتحدة الأمريكية وهذا ما أكده الرئيس أبو مازن للرئيس السيسي؛ فالولايات المتحدة أخرجت نفسها من الوساطة، وبالتالي لم تعد، بالنسبة لنا، وسيطا نزيها".

يذكر أن السلطة الوطنية الفلسطينية، ممثلة في الرئيس محمود عباس، قد أعلنت وقف أي مفاوضات مع إسرائيل ضمن مسار التسوية المنبثق عن اتفاقيات أوسلو التي اعتبرتها في حكم المنتهية بعد تصريحات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الأخيرة التي أعلن فيها اعتراف واشنطن بالقدس عاصمة لإسرائيل؛ وهو الموقف الذي رد عليه الفلسطينيون بوقف الاعتراف بالولايات المتحدة كوسيط في عملية السلام.

 

 

تصفح أيضا ...