الموقف من الاستحقاقات المقبلة يحدث تصدعا داخل المعارضة

أربعاء, 2018-04-11 09:20

شهدت الساحة السياسية الوطنية، خلال الأيام الأخيرة، جدلا متزايدا بخصوص موقف القوى المعارضة للسلطة من مختلف الاستحقاقات الانتخابية المزمع تنظيمها في موريتانيا أواخر السنة الجارية وبحر العام المقبل؛ خاصة بعد تواتر أنباء تفيد بإعلان بعض القوى السياسية المصنفة ضمن "المعارضة المشددة" عزمها المشاركة في تلك الاستحقاقات، بما فيها رئاسيات  2019. 

غير أن إيجازا صحفيا صادرا عن اللجنة الإعلامية لحزب تكتل القوى الديمقراطية؛ أبرز أحزاب المعارضة غير المحاورة؛ نفت أن يكون الحزب على علم بأي موقف اتخذته مجموعة الثمانية؛ المكونة من الكتل السياسية الكبرى في المعارضة بما فيها "التكتل"، بشأن المشاركة في الانتخابات القادمة من عدمها.

وقالت اللجنة، في إيجازها، أن "وسائل الإعلام الوطنية تداولت أنباء تفيد بأن مجموعة الثمانية التي من ضمنها حزب تكتل القوى الديمقراطية، قررت المشاركة في الانتخابات القادمة"؛ مبرزة أن هذه الأنباء تستدعي منها توضيح ما يلي:

- فاللجنة الإعلامية للتكتل لا علم لها بقرار متخذ من طرف مجموعة الثمانية في هذا الشأن؛

- إن التكتل لم يتخذ حتى الآن موقفا بالنسبة للمشاركة في الانتخابات القادمة.

تصفح أيضا ...