كلاب برية مسعورة تثير الذعر في باسكنو

خميس, 2018-04-12 12:57

أفادت مصادر محلية في مدينة باسكنو بأقصى شرقي موريتانيا، بأن مجموعة من الكلاب المسعورة هاجمت أشخاصا كانوا يسكنون في الجزء الجنوبي من المدينة الواقعة في ولاية الحوض الشرقي، قرب الحدود مع جمهورية مالي. ،

وذكر مصدر إعلامي أن الكلاب انقضت فجأة على المعنيين وبدأت في عض ثيابهم وأطراف أجسامهم، حيث عمدوا إلى مقاومتها بكل الوسائل المتاحة؛  قبل أن يتم نقلهم لدى المركز الطبي في المقاطعة لتلقي اللقاحات الضرورية والعلاج الذي تتطلبه حالتهم، فيما تم قتل أحد الكباب المهاجمة.

الحادثة أثارت حالة من الذعر في صفوف سكان باسكنو الذين باتوا يخشون من تكرار هجمات هذا القطيع المسعور، خاصة وأن بقية الكلاب المهاجمة تمكنت من الفرار أمام تدخل جموع من السكان؛ ما يشمل خطرا على حياة الناس عموما، والأطفال بشكل خاص.

تصفح أيضا ...