بعد نحو خمسة أشهر على الإطاحة به الرئيس يرفض مغادرة القصر

اثنين, 2018-04-16 09:33

رفض رئيس زيمبابوي السابق، روبرت موغابي، تسليم مفاتيح إقامة رئاسية رسمية تقع بمحاذاة القصر الرئاسي في العاصمة هاراري؛ رغم مضي قرابة خمسة أشهر على الإنقلاب العسكري الذي أرغمه على تقديم استقالته في نوفمبر من العام المنصرم.

وأعلن الأمين العام لرئاسة الجمهورية في زيمبابوي، في بيان رسمي، أن موغابي (أمضى 37 عاما في السلطة) ما زال يعيش في الإقامة الرئاسية التابعة للقصر الجمهوري؛ بعد أن تداولت وسائل الإعلام المحلية، باستغراب شديد، عدم انتقال هذا الرئيس العجوز (94 عاما) للإقامة في بيت خصوصي بعد أن تحول لمواطن عادي.

وأوضح المتحدث باسم رئاسة الجمهورية، جورج تشارامبا، أن الرئيس المعزول موجود حاليا في سنغافورة حيث يجري مراجعة طبية بشكل منتظم منذ العام 2014، بسبب مشاكل صحية استدعت خضوعه لمتابعة أطبائه بشكل دوري.

تصفح أيضا ...