احتجاجات غاضبة في مدينة گرو ضد انقطاعات الكهرباء

اثنين, 2018-05-21 15:07

تظاهر العشرات من سكان مدينة گرو بولاية لعصابة، صباح اليوم  (الاثنين) ضد الانقطاعات المتكررة لساعات طوال كل يوم على مستوى التيار الكهربائي في المدينة؛ حيث اتجهوا نحو مكاتب المقاطعة للتعبير عن غضبهم أمام الحاكم.

وهتف المتظاهرون ضد رئيس مركز الشركة الموريتانية للكهرباء (سوملك) الذي اتهموه بأنه يتعمد قطع التيار الكهربائي عن بيوت السكان ويبقي عليه فقط في الحي الذي يقيم فيه وذلك لينتج الثلج  ويبيعه بأسعار مرتفعة نظرا لأجواء الصيف الحارة خلال شهر رمضان الحالي.

وذكرت مصادر محلية أن المتظاهرين سلمو رسالة احتجاج خطية للحاكم، عبروا في مستهلها عن شجبهم واستنكارهم "للإنقطاع المتكرر للكهرباء هذا العام مع مطالبتنا بمعالجته فورا لما يترب على دوام انقطاعه من خسائر اقتصادية جسيمة، ولضرورة توفيره للمواطنين في شهر رمضان، خاصة في ظل ارتفاع درجة الحرارة التي تزيد على أربعين درجة مئوية".

وحذر السكان السلطات المحلية من مغبة استمرار ما آسموها  "الممارسات الغير قانونية والتي تتم داخل المحطة كقطع الكهرباء عن المواطنين بهدف بيع الثلج بأسعار مضاعفة استغلالا لحاجة السكان الماسة له، ونطالب بضرورة الاسراع للتصدي لهذا السلوك الظالم، بكل حزم وصرامة"؛ مطالبين  شركة  "سوملك" بالتعويض عنا اعتبروها خسائر نجمت عن "انقطاع الطاقة، كالأدوية واللحوم وغيرها من المواد التي ترتبط صلاحيتها بالكهرباء".

تصفح أيضا ...