إفطار موريتاني للصائمين المرابطين في المسجد الأقصي

خميس, 2018-06-07 15:31

جاء في إيجاز صحفي صادر عن الرباط الوطني لنصرة الشعب الفلسطيني، أن هذا الأخير نظم إفطارا جماعيا لصالح 500 صائم مرابط في المسجد الأقصي بمدينة القدس المحتلة؛ حيث رفرف علم موريتانيا خفاقا، وذاع إسمها في مكان البذل والتضحية والدفاع عن الأقصي وأكناف بيت المقدس.

وأوضح الرباط  أنه يفتح أبوابه يوميا للمتبرعين خلال العشر ويطرح أرقاما للاتصال؛ في ثالث حملة رمضانية للتبرع من أجل إفطار الصائمين والتكفل بالمعتكفين في المسجد الأقصى حيث وصل المبلغ هذه السنة إلي ثلاثة آلاف وأربعمائة ألف أوقية 3400 أي حوالي عشر دولارات للشخص

وجاء في نص الإيجاز :

" وصلت بحمد الله وتوفيقه الدفعة الأولي من إفطار المرابطين فى المسجد الأقصى الممولة من طرف الشعب الموريتاني لمساعدة إخوتنا فى الأقصى الشريف.

وهكذا تم تنفيذ إفطار 500 خمسمائة صائم ومرابط فى المسجد الأقصى الشريف حيث انتظمت الصفوف فى ساحات الأقصى ورفرف اسم موريتانيا عاليا ومفاخرا فى ساحات الشرف والبذل والعطاء والصبر والجهادوإننا باسمكم أيها الموريتانيون الشرفاء نتطلع إلى مضاعفة هذا العمل مرات فى مظان الأجر حيث العشر الأواخر والتماس ليلة القدر والمعتكفون المرابطون في أولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين بكفالة 2000 ألفي معتكف مرابط بالمسجد الأقصى خلال العشر الأواخر وهو ما نرجو أن يتحقق بجهدكم وبذلكم فننصر المظلوم وندافع عن المقدسإننا فى الرباط الوطني لنصرة الشعب الفلسطيني إذ نجدد العهد مع الله ومعكم فى الدفاع عن الأقصى وفلسطين نصرة للأهل في فلسطين وتجهيزا للمجاهدين المرابطين هناك نفتح أبوابنا يوميا أمام المتبرعين للأقصى والمرابطين فيه ليفوزوا بأجور تجهيز مجاهد، وإفطار صائم معتكف، ونصرة مظلوم، والدفاع عن مقدس.. كل هذا مقابل 3400 ثلاثة آلاف وأربعمائة أوقية قديمة".

تصفح أيضا ...