ولد الناجي يجوب قرى وبلدات مقاطعة گرو حشدا لدعم لائحتي الحزب الحاكم

-A A +A
خميس, 2018-09-13 17:28

عقد رجل الأعمال الشاب، السالم ولد الناجي، لقاءات واجتماعات عديدة مع وجهاء وأعيان مختلف القرى والبلدات التابعة لمقاطعة گرو بولاية لعصابة، وكذا مع الفاعلين السياسيين المحليين بهدف تأمين الدعم للائحتي حزب الاتحاد من أجل الجمهورية على مستوى بلدية المقاطعة المركزية ومقعدها النيابي، اللتين تتنافسان لائحتين لحزب "تواصل" المعارض في الجولة الثانية من الاقتراع المقررة يوم السبت القادم.

وذكرت مصادر ميدانية لوكالة "مويتانيا اليوم" أن ولد الناجي نجح في كسب تأييد معظم ناخبي القرى والتجمعات الريفية التي ما يزال يتنقل بينها؛ حيث أعلن العديد. من الفاعلين المحليين عن دعمهم للحزب الحاكم في الاستحقاقين البلدي والنيابي على مستوى مقاطعة گرو، و كذلك للمجلس الجهوي لولاية لعصابة ، بمافي ذاك بعض الكتل الانتخابية الوازنة التي كانت في صف لوائح منافسة للحزب خلال الشوط الأول من الاقتراع.

وكان حزب الاتحاد من أجل الجمهورية قد حصد، في الجولة الأولى من انتخابات سبتمبر الجاري، 67 من مقاعد البرلمان البالغ عدها 157، و103 من البلديات البالغ عددها الإجمالي 218 بلدية فيما يخوض المنافسة في الشوط الثاني على البقية بتقدم مريح لغالبية لوائحه؛ علما بأن الاتحاد من أجل الجمهورية هو الحزب الوحيد الذي رشح لوائح في عموم التراب الوطني غطت جميع الاستحقاقات (اللائحة الوطنية المختلطة للنيابيات، اللائحة الوطنية النسائية للنيابيات، اللوائح النيابية المحلية، لوائح البلديات، لوائح المجالس الجهوية).