اتحاد قوى التقدم يقر الموقف الجماعي لتحالف المعارضة الانتخابي

-A A +A
خميس, 2019-01-10 09:48

أعلن حزب اتحاد قوى التقدم، اليساري المعارض، اعتماده للموقف المشترك لأحزاب التحالف الانتخابي للمعارضة الديمقراطية؛ الذي يضم كلا من المنتدى الوطني للديمقراطية والوحدة (أكبر تجمع للمعارضة السياسية في موريتانيا) وحزب تكتل القوى الديمقراطية (أعرق حزب موريتاني معارض) وحزب "إيناد"، بشأن مرشح موحد لرئاسيات 2019.

جاء ذلك في أعقاب اجتماع المجلس الوطني للحزب، الذي ختم أعماله مساء الأربعاء؛ تحث قيادة الحزب على مواصلة الدور الذي يضطلع به في سبيل تحقيق تناوب ديمقراطي وسلمي على السلطة، يفتح المجال أمام التغيير المنشود ولإرساء دولة القانون والمؤسسات.

وكان المجلس الوطني لحزب اتحاد قوى التقدم، الذي يقوده د. محمد ولد مولود (الرئيس الدوري لمنتدى المعارضة) قد افتتح دورة استثنائية تحت رئاسة بابوكر موسى، رئيس المجلس، تضمن جدول أعمالها نقطتين هما إستراتيجية الحزب بشأن الانتخابات الرئاسية القادمة؛ إضافة لقضايا مختلفة.

وقد حسم المجلس النقطة الأولى، فيما أجل النقطة الثانية والمتضمنة للجوانب التنظيمية في الحزب، وطالب رئيس المجلس باستدعاء دورة استثنائية بالتشاور مع رئيس الحزب تخصص لنقاش الموضوع.