الحكومة تقرر تقديم العون لسكان الميناء والرياض

-A A +A
أحد, 2020-04-05 15:48

أفاد مصدر رسمي في نواكشوط بأن اللجنة الوزارية المكلفة بدراسة وضعية حوانيت "أمل" ونقاط التوزيع الخاصة ببيع السمك على مستوى مقاطعتي الميناء والرياض بولاية نواكشوط الجنوبية، قررت تقديم الدعم لسكان المقاطعتين، مع توصيات تقضي بتوزيع مجاني لمواد غذائية لصالح 20 ألف أسرة في نواكشوط.

وأضاف المصدر أن اللجنة ناقشت، خلال اجتماع ترأسه وزير الداخلية واللامركزية؛ د. محمد سالم ولد مرزوك، سبل مراجعة وضعية حوانيت "أمل" ومحطات بيع السمك بهدف تلبية احتياجات الاسر الأكثر هشاشة، والتي تأثرت بفعل الإجراءات المتخذة لمواجهة جائحة "كورونا"، حيث تم تشكيل لجنة فنية مكلّفة بتشخيص الوضعية على الأرض مع السلطات الإدارية المعنية؛ حتى يتم تحديد الطرق والوسائل الأنسب لإدخال التحسينات المناسبة مع مراعاة التوزيع المكاني ومستوى فقر السكّان المستهدفين وتقديم مقترحات بذلك.

وفي ختام الاجتماع اتخذت اللجنة قرارا يقضي بإنشاء وتشغيل 10 حوانيت أمل و10 نقاط لبيع السمك في مقاطعتي الرياض والميناء موزّعة بالتساوي بين المقاطعتين، ومن أجل تنفيذ هذا القرار سيعمل فريق مشترك مكوّن من السلطات الإدارية ومفوضية الأمن الغذائي ومندوبية تآزر، على وضع الآليات الخاص بإقامة هذه الحوانيت ومواقعها الجغرافية.

كما اتخذ الاجتماع توصيات تتعلق بالعمل على توزيع مجاني لكميات من المواد الغذائي على سكّان نواكشوط، واقترحت اللجنة أن يستهدف هذا التوزيع 20 ألف أسرة حتى يستفيد منه أكثر من 120 ألف شخص، وذلك من خلال سلة شهرية تتألف من المنتجات التالية: 25 كلغ من الأرز، 5 لتر من الزيت، 10 كلغ من السكر، 5 كلغ من الحليب المجفّف، 15 كلغ من السمك (تسلم لدى أقرب نقطة بيع للسمك) وأوصت اللجنة أن تبدأ عمليات التوزيع المجانية خلال الأسبوع القادم.