رسالة شكر و أمتنان من أسرة أهل محمد الطالب

-A A +A
سبت, 2018-08-04 16:47

في ختام العزاء الذي أقيم في أنواكشوط ترحما على روح المرحوم بإذن الله تعالى الوالد العابد و الزاهد محمد ولد محمد الطالب ، تتقدم أسرة أهل محمد الطالب بجزيل الشكر وكامل الامتنان والتقدير والعرفان بالجميل، لكل من قدم لهم واجب العزاء - من أقارب و شخصيات وطنية، ومن تجشم عناء السفر والحضور بشخصه الكريم ، ومن شاركهم بصادق الشعور من خلال الاتصال ، ومن أقعدته الظروف وأرسل من ينوب عنه، بعد المصاب الجلل فى انتقال المشمول بعفو الله و رحمته المغفور له بإذن الله العابد الزاهد محمد ولد محمد الطالب تغمده الله بواسع رحمته وفسيح جناته .

فقد كان لتعزيتكم وحسن مواساتكم بالغ الأثر في نفوسنا فإليكم خالص الشكر المقرون بصادق الود .

نسال الله العلي القدير ان يجزل الثواب للمواسين والمعزيين و كلِّ من تحمّلَ عناءَ السّفرِ ومشقته، ومن قاسمنا حُزنَنا وأعلنَ عن صدقِ مشاعِرِهِ، وزادَنا قوّةً وتَصَبُّرًا ، وأن يديمَ عليهم الصّحّةَ والأمانَ وأنْ لا يريهم في عزيز مكروها.

كما نسأله الله عز وجل أن يسع الفقيد بجميل غفرانه وان يتقبله في واسع جنانه مع الذين انعم الله عليهم من النبيئين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا .

لله ما أخذ وله ما ابقى

إنا لله وإنا إليه راجعون

أسرة أهل محمد الطالب