ضابط في الجيش الموريتاني يصر على الثأر لضحايا مذبحة لمغيطي (فيديو)

-A A +A
سبت, 2019-09-14 23:01

 في تقرير تلفزيوني أعده صحفي فرنسي في المنطقة الحدودية الشمالية الشرقية من موريتانيا؛ رفقة وحدة من قوات تجمع التدخل الخاص التي تراقب كافة المعابر والمنافذ المحدودية الشاسعة المتاخمة لكل من مالي والجزائر؛ يتحدث قائد الوحدة، بعد رحلة استطلاع على متن إحدى طائرات سلاح الجو الموريتاني عن صعوبة رصد وتعقب الجماعات المسلحة وعصابات التهريب وشبكات الجريمة العابرة للحدود؛ نظرا لطبيعة التضاريس في تلك المنطقة والمشكلة أساسا من صحاري جرداء تمتد على آلاف الكيلومترات طولا وعرضا..

ويستذكر الضابط الهجوم الغادر الذي نفذه تنظيم "إرهابي" في يونيو 2005 ضد حامية للجيش الوطني في أقصى شمال شرق البلاد؛ مؤكدا أنه لا يستطيع ان ينسى كيف أقدم الإرهابيون على قتل مجموعة من عناصر الجيش الموريتاني بتلك الطريقة الوحشية الغادرة.

وأوضح أنه مازال يشعر بأن دماء أولئك الجنود الذين تصدوا للمعتدين ببسالة "أسطورية"، أمانة تستوجب مواصلة تعقب تلك التنظيمات الإرهابية والقضاء عليها.