محمد فال ولد بلال يشيد بشمولية المهرجان السنوي للإسلام الصوفي بطوبى

-A A +A
جمعة, 2019-10-18 14:42

اعتبر وزير الخارجية الأسبق وسفير موريتانيا في السنغال سابقا، محمد فال ولد بلال، أن "سقف طوبى من الأسقف القليلة عبر العالم اليوم التي تستطيع أن تجمع المسلمين بصرف النظر عن اللغة والإثنية والبلد"، مبرزا خلال مشاركته في مهرجان طوبى السنوي (ماگول) الذي تنظمه الخلافة العامة للطريقة الموريدية في مدينة طوبى؛ موطن الشيخ أحمدو بمبا، أن "الطريقة الموريدية طريقة انفتاح وأخوة ومسامحة".

وأضاف ولد بلال، وهو رئيس اللجنة الوطنية المستقلة للانتخابات في موريتانيا: "مما يزيد في سعادتي بحضور هذا المهرجان كونه يأتي بعد حدثين مهمين ليس فقط للسنعال بل لموريتانيا أيضا، وهما تدشين أكبر مسجد في كامل غرب إفريقيا و المصالحة القيمة التي حصلت على مستوى قيادات هذا البلد التاريخي منها والحاضر" .

وأعرب رئيس الدبلوماسية الموريتانية الأسبق عن سعادته بتخصيص يوم للشناقطة ضمن الـ"ماگول"؛ وهي "لفتة كريمة نعتبرها ونجلها يضيف ولد بلال"؛ وفق تعبيره..