واشنطن تحذر رعاياها من السفر إلى دول في الشرق الأوسط والمغرب العربي

-A A +A
ثلاثاء, 2020-01-07 01:14

حذرت الخارجية الأمريكية عن طريق سفاراتها وقنصلياتها في عدد من الدول العربية من السفر إلى تلك الدول؛ بسبب التهديدات الإيرانية بالرد على مقتل الجنرال قاسم سليماني في غارة جوية قرب مطار بغداد الدولي بالعراق.

وشمل التحذير دولا مجاورة لإيران؛ خاصة العراق ودول الخليج العربي؛ وأخرى في شمال إفريقيا، حيث حذرت سفارة الولايات المتحدة الأمريكية في الرباط، وقنصليتها العامة في الدار البيضاء بالمملكة المغربية الرعايا الأمريكيين من السفر إلى المغرب في خضم التوتر الحاصل بين طهران وواشنطن.

ونبهت السفارة الأمريكية في الرباط ، عبر بلاغ صادر عنها، مواطنيها المقيمين في المغرب إلى ضرورة توخي الحذر والحفاظ على مستوى عال من اليقظة لتجنب أي خطر قد يحدق بهم مع توالي التهديدات الإيرانية لأمريكا.

وقالت السفارة في نفس البلاغ إنه من المهم للمواطنين الأمريكيين الراغبين في السفر إلى المغرب الحرص على اتخاذ تدابير السلامة، في وقت لا يعرف فيه بعد نسبة الخطر، والتهديد الذي قد يواجههم بالمملكة المغربية، والمناطق المجاورة.

وطالبت السلطات الأمريكية مواطنيها بالتسجيل في نظام “المسافر الذكي” عبر بوابتها الإلكترونية لتسهيل عملية تحديد مكانهم في حالة الطوارئ.

ونشرت المذكرة الأمنية المذكورة في عدد من السفارات الأمريكية بالدول المجاورة للعراق، وإيران، بعدما أعلنت هذه الأخيرة عن ردة فعل قوية للانتقام لمقتل قاسم سليماني، الذي أسقطته ضربة أمريكية بالعراق بتعليمات من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، يوم الجمعة الماضي.