توقيف عسكري بحوزته عشرات الأبقار المسروقة (تفاصيل)

-A A +A
اثنين, 2020-01-13 08:55

أفادت مصادر صحفية بأن عنصرا من الحرس تم توقيفه يوم أمس (السبت) بينما كان يسوق قطيعا من 56 بقرة كلها مسروقة من خطيرة للماشية؛ مبرزة أن المعني مرور المعني بإحدى المقابر أثار انتباه بعض السكان المحليين الذين سارعوا إليه لتحذيره من المرور بقطيعه فوق رياض الأموات.

سكان بلدة فانا بوسط مالي؛ وهم من الفلان، لاحظوا أن الرجل لا يتصرف مع الأبقار بطريقة الرعاة المعهودة، كما انه لا يوجد بين القطيع عجل واحد رغم أن من بين الأبقار عشرات يبدو من أشرعتها أنها شوائل.

عندها أبلغت محموعة الفلان التي أحاطت بالرجل جمعية رعوية محلية ولما وصل مسؤولو الجمعية لعين المكان تبين لهم أن "الراعي الوهمي" لا علاقة له بالقطيع، وكان ينتظر شركاء له ليأتوه بشاحنة يتم نقل المواشي المسروقة على متنها؛ فأبلغوه بأن عليه الذهاب معهم لفرقة الدرك لكنه لاذ بالفرار لتنطلق مجموعة منه تطارده على متن دراجات نارية فلحقت به سريعا وحاصرته.

حاول الرجل مقاومة مطارديه عبر تهديدهم بسلاح أبيض لكنهم تمكنوا من السيطرة عليه دون عناء، حيث ضبطوا بحوزته بطاقة تعريف مهنية تثبت أنه عنصر من الحرس الوطني المالي فاقتاده لفرقة الدرك القريبة من البلدة.