ولد الغزواني يستقبل رئيس BP والأخيرة توقع اتفاقا للطاقة النظيفة مع موريتانيا

-A A +A
أحد, 2020-01-19 23:31

استقبل رئيس الجمهورية محمد ولد الشيخ الغزواني مساء اليوم (الأحد) في لندن برنار لون، الرئيس المدير العام لمجموعة BP البريطانية النفطية (بريتيش بتروليوم).

وتناولت المباحثات آفاق التعاون بين موريتانيا و BP وسبل تعزيز استثمارات هذه الأخيرة داخل البلد في ضوء الآفاق الواعدة في مجال الطاقة. جرت المقابلة بحضور وزير النفط والطاقة والمعادن، محمد ولد عبد الفتاح، ومدير ديوان رئيس الجمهورية، محمد أحمد ولد محمد الأمين، وسفير موريتانيا بلندن، إسلكو ولد أحمد إزيد بيه.

وكان الجانب الموريتاني قد وقع، في وقت سابق من هذا الأحد في لندن اتفاقا مع الشركة البريطانية لتطوير الطاقات النظيفة ودمجها في انتاج الغاز الطبيعي.

وقع الاتفاق عن الجانب الموريتاني وزير الطاقة والنفط والمعادن محمد ولد عبد الفتاح، وعن BP نورمان كريستي رئيس منطقة إفريقيا الغربية بالمجموعة.

ويهدف هذا الاتفاق الي دراسة الخيارات الفنية والتجارية التي تضمن تطوير الطاقات النظيفة واستخدامها في انتاج الغاز الطبيعي المسال من اجل خفض انبعاث ثاني أكسيد الكربون الناتج عن عملية الإنتاج.

و يدخل الاتفاق في إطار تقاطع الأهداف الاستراتيجية لموريتاتيا مع الشركة المذكورة حيث وضعت الدولة تطوير الطاقات النظيفة ضمن أهدافها الاستراتيجية وهو ما يتماشى مع الأهداف المعلنة من طرف شركة بريتش بتروليوم حيث تسعى هذه الأخيرة منذ فترة لتقليل انبعاث الكربون في مجمل عملياتها الإنتاجية .

ويشكل انتاج الغاز المسال باستخدام الطاقة النظيفة قيمة مضافة للغاز المنتج ورفعا لنوعيته.

ويشكل انتاج الغاز الطبيعي دون انبعاثات ثاني أكسيد الكربون هدفا تسعي اليه كبريات الشركات الدولية في المجال كما تسعي اليه البلدان المنتجة.

وسيمكن هذا الاتفاق من وضع الاليات التنفيذية لدراسة الخيارات الفنية والتجارية التي تضمن الاستفادة القصوى من المصادر الوطنية للطاقات النظيفة وتمكين بلادنا من لعب الدور الذي يناسب قدراتها في المجال خاصة مع وجود مخزون هام من الطاقات النظيفة بالإضافة الي مخزون الغاز الطبيعي.

ومن المعروف ان موريتانيا تحوي مصادر طاقة نظيفة هائلة خاصة طاقة الرياح والطاقة الشمسية و هي موارد محلية مستديمة تسعى الدولة لاستخدامها في تطوير قطاع الطاقة عموما والصناعات المرتبطة بإنتاج الغاز خصوصا.