مالي تعلن حصيلة الهجوم الذي استهدف مركزا للدرك قرب الحدود الموريتانية

-A A +A
اثنين, 2020-02-10 20:33

أعلنت الحكومة المالية أن فرقة الدرك في بلدة دييما بولاية خاي، على بعد نحو 160 كيلومترا من الحدود مع موريتانيا، "تعرضت في ساعة مبكرة من صباح هذا الإثنين لهجوم إرهابي" خلف قتيلا واحدا في يوم صفوف عناصرها.

وجاء في بيان صادر عن وزير الاتصال، المكلف بالعلاقات مع المؤسسات والناطق الرسمي باسم الحكومة المالي؛ يحيى سانغاري، أن "حكومة جمهورية مالي تطلع الرأي العام الوطني بأن سرية الدرك الإقليمية تعرضت، صباح الاثنين 10 فبراير 2020 لهجوم إرهابي خلف قتيلا واحدا في صفوف قواتنا الدفاعية والأمنية".

وأوضح البيان أن "فيلقا من قوات الأمن الخاصة، موجود في المنطقة، قام بضبط المهاجمين الذين تم تحييد اثنين منهم؛ فيما تستمر عملية تمشيط المنطقة".