الفنيون المكتتبون يرفضون التمييز على أساس الشهادة

-A A +A
أربعاء, 2020-02-12 12:20

أعلن الفنيون المكتتبون مؤخرا ضمن مسابقة لاختيار مهندسين وتقنيين في الوظيفة العمومية، رفضهم القاطع لقرار القطاع توزيع الناجحين منهم إلى فئتين على أساس الشهادة الجامعية.

ووصف المعنيون، في بيان تلقت وكالة "موريتانيا اليوم" نسخة منه، القرار بأنه "ظالم" ويشمل مخالفة صريحة لمضمون المادة 29 من القانون 09/93 بتاريخ 18 يناير 1993 التي تنص على أن الفئة (ا) تشمل الحائزين على شهادة السلك الاول من المستوى الجامعي أو ما يعادلها.

نص البيان: " نعلن نحن الفنيون المستفيدون من الاكتتاب الأخير، المنظم لاكتتاب مهندسين وفنيين رفضنا آليات القرار الأخير، القاضي لتوزيع الناجحين إلى فئتين تشمل أولاهما حملة شهادة الليسانس (باكالوريا + 3) والثانية حملة شهادة الكفاءة التقنية العليا (باكالوريا + 2) والمعروفة بشهادة DEUG، كما نؤكد أن هذه الخطوة تتنافى مع فحوى المادة 29 من القانون 93/09 الصادر بتاريخ 18 يناير 1993، التي تؤكد أن الفئة (أ) تشمل الحاصلين على السلك الأول من المستوى الجامعي أو ما يعادلها.

وتشمل الفئة المعنية بهذا القرار الظالم خريجين من المدرسة الوطنية الأشغال العمومية بألاگ والمعهد الفني العالي.

وعليه فإننا نطالب الرأي العام بالوقوف معنا حتى نسترد حقوقها كاملة، لا للظلم، لا للتهميش".

و في سياق متصل نظم المعنيون وقفة احتجاجية، صباح اليوم (الأربعاء) أمام الإدارة العامة للوظيفة العمومية بنواكشوط بهدف لفت الانتباه إلي قضيتهم.