حزب الرفاه يدعو لتوخي الحذر في التعاطي مع حادثة امبان

-A A +A
أحد, 2020-05-31 05:59

أعرب حزب "الرفاه" الموريتاني عن تعازيه لعائلة مواطن سقط في حادث إطلاق نار خلال اعتراض وحدة من الجيش الوطني مجموعة من المهربين على الحدود في قرية تابعة لمقاطعة امبان بولاية لبراكنة.

ودعا الحزب، في بيان تلقت وكالة "موريتانيا اليوم" نسخة منه، من قال إنهم "يتسابقون لإصدار؛ أحكام مسبقة واستغلال حدث يكاد يكون روتينيا في مثل هذه الظروف"، إلى توخي الحذر والابتعاد عن إثارة أمور خارج سياقها الزمني.

نص البيان:

"تابعنا عددا من النداءات الحزبية والفردية الداعية إلى ضرورة فتح تحقيق في ي سقوط أحد المواطنين من ذوي السوابق العدلية بنيران عناصر من الجيش على الحدود مكلفة بمهمة ضبطها ومنع المتسللين من دخول البلاد للحد من انتشار حائحة كورونا وتأقيرها على أمن وصحة وسلامة مواطنينا.

ونحن إذ نعزي عائلة الضحية ونجل ونقدس كل نفس بشرية وقيمتها، إلا أننا وفي الوقت نفسه نعرف تماما ونقدر الظروف التي تعمل فيها هذه العناصر والمخاطر والصعاب التي تواجهها وحجم التضحيات التي تقدمها، لندعو كل الذين يتسابقون لإصدار أحكام مسبقة واستغلال حدث يكاد يكون روتينيا في مثل هذه الظروف أن يتوخوا الحذر وان يبتعدوا عن إثارة الأمور خارج وقتها، فطيرة السنوات الماضية يقتل الجيش متسللين في الشمال والشرق دون أن يعلق أحد مع اختلاف كبير عن الظرفية الوبائية الراهنة.

أخيرا نشيد بالدور البارز لقواتنا المسلحة وقوات أمننا ونشد على أيديهم.

حزب الرفاه

نواكشوط 30 - 05 - 2020".