هكذا تم حرمان عشرات الطلبة من التسجيل في الجامعة داخل البلد وخارجه

-A A +A
أحد, 2021-05-02 14:51

تفاجأ العديد من الطلبة الحاصلين على شهادة اللصناص والراغبين في مواصلة دراستهم العليا في كلية القانون بجامعة نواكشوط؛ عندما إبلغوا بعدم قبول ملفاتهم للتسجيل في قسم تخصص المساحات والمجال البحري.

وزادت دهشة المعنيين واستغرابهم عندما تم إبلاغهم بأن سبب رفض تسجيلهم يعود لكونهم لم يدرسوا باللغة الفرنسية؛ خاصة وأن هذه هي المرة الأولى التي تتم فيها إثارة هذا الشرط حيث كانت الكلية تستقبل الطلبة الدارسين باللغة العربية في كافة أقسامها وتخصصاتها..

غير أن اللافت في الأمر أن الإعلان المتعلق بفتح باب التسجيل في الكلية لم يشر، لا تصريحا ولا تلميحا، لهذا الشرط المثير للجدل؛ وهو ما يقول المتضررون إنه تسبب في تفويت فرصة البحث عن تسجيل أنفسهم في جامعات بلدان الجوار الإقليمي.