الأمم المتحدة تدين مقتل 30 شخصا في هجوم إرهابي ببوركينا فاسو

-A A +A
أربعاء, 2021-05-05 01:25

دان الأمين العام لمنظمة الأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، بشدة الهجوم المسلح الذي وقع يوم الإثنين في مقاطعة كومندجاري، شرقي بوركينا فاسو، وأسفر عن سقوط 30 قتيلا؛ وذلك في بيان أصدره، اليوم (الثلاثاء)، ستيفان دوغريك، المتحدث باسم مكتب غوتيريش.

وقُتل في الهجوم ما لا يقل عن 30 شخصا، ونفذه مجهولون في قرية كودييل بمقاطعة كومندجاري شرقي بوركينا فاسو، وفق مصادر أمنية محلية.

و جاء في بيان الأمين العام للأمم المتحدة: "يدين الأمين العام بشدة الهجوم الذي شنه مسلحون مجهولون على إحدى القرى الواقعة شرقي بوركينا فاسو، الإثنين، ويعرب عن تعازيه لعائلات الضحايا وللحكومة والشعب".

وأضاف: "يكرر الأمين العام تضامن الأمم المتحدة مع حكومة وشعب بوركينا فاسو في جهودهما للتصدي للتطرف العنيف وتعزيز التماسك الاجتماعي في كل أنحاء البلد".

وتواجه بوركينا فاسو أزمة أمنية متزايدة نظرا لنشاط جماعات مرتبطة بتنظيمي "القاعدة" و"داعش" تنفذ هجمات مساحة متكررة ضد الجيش و المدنيين رغم المساعدة التي توفرها قوات بىخان الفرنسية والقوة المشتركة لمجموعة دول الساحل الخمس.