أهم توصيات المنتديات العامة لقطاع البناء التي اختتمت مساء اليوم بإشراف الوزير الأول (تقرير مصور + فيديو)

-A A +A
أربعاء, 2021-09-22 22:06

اختتتمت مساء اليوم (الأربعاء) في قصر المؤتمرات بنواكشوط، أعمال المنتديات العامة لقطاع البناء والأشغال العمومية؛ بخطاب ألقاه الوزير الأول محمد ولد بلال؛ أوضح فيه أن هذه اللقاءات ستشكل منعطفا حاسما في تسيير قطاع البناء والأشغال العمومية من طرف الدولة.

وأكد الوزير الاول  أن حكومتة ستسهر على أخذ نتائج أعمال المشاركين في المنتديات العامة التي دامت ثلاثة أيام، بعين الاعتبار وذلك من أجل الرفع من مستوى أداء هذا القطاع واستغلاله على أحسن وجه لدعم الاقتصاد الوطني.

نص خطاب الوزير الأول:

معالي السيدات والسادة الوزراء

السيدات والسادة ممثلو شركائنا في التنمية

أيها المقاولون والفاعلون في مجال البناء والأشغال العمومية

أيها الحضور الكريم

نختتم اليوم أعمال المنتديات العامة للأشغال العمومية والبناء، الأولى من نوعها في بلادنا، والتي ننتظر منها، كما قال فخامة رئيس الجمهورية، السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، في خطابه الافتتاحي لهذه المنتديات، أن تكون "فرصة لتشخيص واقع هذا القطاع والبحث في سبل النهوض به من حيث الخبرة والكفاءة في إعداد الدراسات ومتابعة الأشغال، ومن حيث خلق فرص العمل، وجلب الاستثمارات، ومكافحة الفقر والهشاشة، وتدعيم البنى التحتية الأساسية، وتحسين الخدمات وتقريبها من المواطنين، لتحسين ظروف حياتهم".

أيها السادة والسيدات لايسعني في هذا المنوال إلا أن أشكركم جميعا، إداريين ومسؤولين ومهندسين وخبراء وشركاء في التنمية وفاعلين في القطاع، على مشاركتكم الفعالة في هذه المنتديات، والتي ستشكل دون شك منعطفا حاسما في تسيير قطاع البناء والأشغال العمومية من طرف الدولة.

وأؤكد لكم أن جهودكم لن تذهب سدى، حيث ستسهر الحكومة على أخذ نتائج أعمالكم بعين الاعتبار وذلك من أجل الرفع من مستوى أداء هذا القطاع واستغلاله على أحسن وجه لدعم الاقتصاد الوطني.

أيها السادة والسيدات اسمحوا لي في نهاية هذا اللقاء أن أعلن، باسم فخامة رئيس الجمهورية، اختتام أعمال هذه المنتديات حول البناء والأشغال العمومية، راجيا لضيوفنا من البلدان الشقيقة والصديقة عودة ميمونة.

وأشكركم والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته".

وكان رئيس الجمهورية محمد ولد الشيخ الغزواني قد أشرف على افتتاح المنتديات العامة حول البناء والأشغال العمومية؛ حيث أكد في خطاب بالمناسبة أكد فيه أنها تشكل فرصة لتشخيص واقع هذا القطاع والبحث في سبل النهوض به من حيث الخبرة والكفاءة في إعداد الدراسات ومتابعة الأشغال، ومن حيث خلق فرص العمل، وجلب الاستثمارات، ومكافحة الفقر والهشاشة، وتدعيم البنى التحتية الأساسية، وتحسين الخدمات وتقريبها من المواطنين، لتحسين ظروف حياتهم.

وقد أصدر المشاركون في المنتديات العامة التوصيات التالية:

- تحسين أنظمة تسيير و تنظيم المقاولات ومكاتب الهندسة على الصعيد الفني، التنظيمي، والعملياتي (هيكلة تنظيمية، تأطير، كفاءات العمال، تجهيزات، الخ).

- تشجيع مكاتب الهندسة والمقاولات على اعتماد مقاربة الجودة ،

- احترام التشريعات الفنية الضرورية لحسن إنجاز الخدمات الفكرية و خدمات الأشغال،

- ترقية الجودة عبر إقامة مخططات

- الضمان

- الجودة،

- تخصص المقاولة في أي نشاط للبناء والأشغال العمومية ،

- توفر الشروط التالية في حال مقاولة أجنبية:

(1) لا يسمح بأي تفويض صلاحيات لمواطنين موريتانيين،

(2) لا يتم أي تسديد قبل شحن معدات وتجهيزات المترشح للمناقصة،

(3) كل تفويض للأشغال (وسيط) يجب أن تنال مصادقة متعهد الأشغال.