اختصاصي يكشف حقيقة تلوث أحد أدوية ضغط الدم (خاص)

-A A +A
سبت, 2021-09-25 16:58

(خاص / موريتانيا اليوم) أثار تداول معلومات بشأن خطر مفترض لتناول دواء losar Denk الألماني جدلا عارما في موريتانيا وعلى شبكات التواصل الاجتماعي؛ حيث ذكر العديد من رواد الشبكة الافتراضية أن الدواء المذكور يشكل خطراً على حياة مرضى ضغط الدم الذين يستخدمونه بشكل واسع في موريتانيا.

ولتسليط الضوء على حقيقة الموضوع اتصلت وكالة "موريتانيا اليوم" بالدكتور الصدلاني الشيخ أحمد ولد أحمد عبيد الذي أوضح أن شركة Denk Pharma الألمانية للصناعات الدوائية التي هي المورد الرئيسي للأدوية إلى غالبية دول العالم الثالث بما فيها موريتانيا قررت عزل مخزونها من الدواء المذكور ومن دواء Closar Drnk وأبلغت جميع المستوردين بضرورة القيام بنفس الإجراء حتى تكمل تحقيقاتها بشأن معلومات وردت من مختبرين صيدليين لا يتبعان لها تفيد بوجود شائبة تلوث في مادة أولية ضمن مكونات دواء Loser Denk ودواء Closar Denk.

وأوضح الدكتور الشيخ أحمد أن رسالة الشركة الألمانية لم تقل بوجود اي ضرر أو تلوث في تكوينها المعروفة بالجودة والجائزة  على تزكية عالمية في مجال الصيدلة وظلت على مدى عقود طويلة تستخدم بفعالية داخل العشرات من دول العالم دون أن تثير اية شبه أو تسبب أي أعراض جانبية. وبين أن الأمر يتعلق حصريا بوقف اختياري محض لتناول المخزون الحالي من الدوائين المذكورين في انتظار اكتمال التحقيق الذي املاه حرص الشركة على سمعتها ومصداقيتها وعلى صحة وسلامة مستخدمي منتوجاتها الصيدلانية.