حزب "تواصل" يدين المضايقات بحق سكان إحدى قرى الضفة

-A A +A
أربعاء, 2021-11-24 14:31

أعرب حزب التجمع الوطني للإصلاح والتنمية (تواصل) المعارض، عن تضامنه مع سكان قرية "انجاولي" التابعة لمقاطعة انتيكان بولاية اترارزة؛ الذين قال إنهم "يتعرضونو منذ ثلاثة أسابيع لـمضايقات واعتقالات" بلغت ذروتها يوم الأحد الماضي "بعمليات قمع استخدمت خلالها مسيلات الدموع، مما أدى لحالات إغماء لعدد من المواطنين من بينهم سيدات حوامل".

ودعا الحزب، في بيان توصلت "موريتانيا اليوم" بنسخة منه، السلطات المحلية إلى "التصرف بمسؤولية بما يضمن حل هذا النوع من الاشكالات دون توترات ودون مساس بالحريات والحرمات".

نص البيان:

"بسم الله الرحمن الرحيم

التجمع الوطني للاصلاح والتنمية- تواصل

بيان

منذ ثلاثة أسابيع يتعرض سكان قرية انجاولي بمقاطعة انتيكان لمضايقات واعتقالات بلغت ذروتها أول أمس الأحد بعمليات قمع استخدمت خلالها مسيلات الدموع ، مما أدى لحالات إغماء لعدد من المواطنين من بينهم سيدات حوامل.

وجاءت هذه الاعتقالات وما تلاها من عمليات قمع على إثر احتجاج السكان على ما يقولون إنه منح مزارعهم لخصوصيين.

إن حزب التجمع الوطني للاصلاح والتنمية ، وهو يتابع هذه الأحداث عن كثب:

- يدين ما تعرض له الأهالي من قمع، ويعلن تضامنه معهم ،ويفرض وقف استخدام العنف والترهيب ضدهم.

- يدعو السلطات الإدارية إلى التصرف بمسؤولية بما يضمن حل هذا النوع من الاشكالات دون توترات ودون مساس بالحريات والحرمات.

الأمانة التنفيذية للإعلام والاتصال

نواكشوط بتاريخ 24-11-2021".