اختتام مخيم لبراكنة الصيفي للمتفوقين في مسابقة ختم الدروس الابتدائية

-A A +A
اثنين, 2022-09-12 17:45

 ترأس والي لبراكنة الطيب ولد محمد محمود، اليوم (الإثنين) في دار الشباب الجديدة بمدينة ألاك؛ حفل اختتام مخيم “الإخاء” الصيفي للأطفال المتفوقين في مسابقة شهادة ختم الدروس الابتدائية على عموم التراب الوطني.

وأوضح الوالي، في كلمة بالمناسبة، أن هذه التظاهرة تأتي تجسيدا لبرنامج رئيس الجمهورية محمد ولد الشيخ الغزواني في مجال الشباب والترفيه، "وانسجاما مع أهداف خطة الإنصاف والمواطنة واللحمة الاجتماعية التي تتبناها الحكومة"؛ مبرزا، في هذا الصدد، "أهمية المخيمات الصيفية في صقل المواهب وتنمية قدرات المشاركين من خلال الأنشطة الترفيهية والعروض الجماعية التي تلقوها طيلة أيام المخيم"؛ كما ثمن الدور الذي قامت به الفرق المشرفة على المخيم.

من جهته أوضح المدير العام للشباب والرياضة محمد سيدي محمد، أن المخيم شكل فرصة للأطفال المشاركين للتعايش "بعيدا عن الوسط الأسري وخارج الفضاء المدرسي تحت اشراف كوكبة من المنعشين والمؤطرين تسهر على أمنهم وصحتهم"؛ منبها إلى أن المخيم شهد هذه السنة استحداث “ورقة المشارك”، والتي هي جذاذة تعريفية فردية خاصة لكل مشارك تضم بالإضافة إلى الحالة المدنية الهوايات والاهتمامات والملاحظات.

وأضاف، أن تنظيم المخيم في مدينة ألاك ساهم في تجهيز دار الشباب الجديدة بألاكـ بالمعدات الضرورية لجعلها جاهزة لاحتضان مختلف الأنشطة ذات الصلة.

أما المتحدث باسم الأطفال المشاركين في المخيم فأعرب عن شكره لكل من ساهم في إنجاح التظاهرة، موضحا أن المخيم "مكن المشاركين من اكتساب مهارات مختلفة، وزيارة المناطق التاريخية والسياحية في الولاية".

وشهد الحفل الختامي فقرات أدبية متنوعة، وتكريم الفائزين في مسابقات، كرة القدم والألعاب التقليدية.