رئيس الجمهورية يتوجه إلى تندوف لافتتاح المعبر الحدودي مع الجزائر

-A A +A
خميس, 2024-02-22 11:28

توجه رئيس الجمهورية محمد ولد الشيخ الغزواني، صباح اليوم (الخميس)' إلى مدينة تيندوف بجنوب الجزائر ؛ في زيارة صداقة وعمل ؛ يشرف خلالها مع نظيره الحزائري؛ عبد المجيد تبون، على إطلاق مشاريع مشتركة أبرزها افتتاح معبر حدودي بري بين البلدين.

وودع رئيس الجمهورية، لدى مغادرته مطار أم التونسي الدولي في نواكشوط، من طرف الوزير الأول؛ محمد ولد بلال مسعود، والوزير الأمين العام لرئاسة الجمهورية، والوزير المستشار برئاسة الجمهورية، وعدد من أعضاء الحكومة، وقائد الأركان الخاصة لرئيس الجمهورية، والمديرة المساعدة لديوان رئيس الجمهورية، ووالي نواكشوط الغربية، ونائب رئيسة جهة نواكشوط.

ويضم الوفد المرافق للرئيس ولد الشيخ الغزواني، في هذا السفر، كلا من السادة:

– المختار ولد أجاي، الوزير المكلف بديوان رئيس الجمهورية؛

– محمد أحمد ولد محمد الأمين، وزير الداخلية واللامركزية؛

– لمرابط ولد بناهي، وزير التجارة والصناعة والصناعة التقليدية والسياحة؛

– محمد عالي ولد سيدي محمد، وزير التجهيز والنقل؛

– سيدي محمد ولد محمد عبد الله، سفيرنا في الجزائر،

– الفريق عبد الله أحمد عيشه، قائد أركان الدرك الوطني؛

– مفتش رئيسي حمدوه ولد الشيخ عبد الله، المدير العام للجمارك؛

– أحمد ولد النيني، مستشار برئاسة الجمهورية؛

– محمد محمود ولد أمات، مستشار برئاسة الجمهورية؛

– محمدو ولد امحيميد، مستشار برئاسة الجمهورية؛

– الحسن ولد أحمد، المدير العام لتشريفات الدولة.