اكتشاف كميات مزورة من مادة "الفاخر" مستقدمة من الصين، والشركة تتوعد بمتابعة المتورطين

ثلاثاء, 2018-01-23 19:46

 تمكنت مؤسسة ( MMOK ) التي تتولى تمثيل شركة «الفاخر» في موريتانيا وعدة دول أفريقية أخرى، من اكتشاف ومصادرة كميات ضخمة من منتوجاتها قادمة من الصين ، حيث تبين أنها زورت هناك من قبل موريتانيين.

وقد قامت المؤسسة بحرق جميع الكميات التي تم العثور عليها ومصادرتها في منطقة الصكوك بالعاصمة نواكشوط؛ .

حرق كميات من مادة "الفاخر" مزورة  قادمة من الصين

وقال ممثل الشركة في تصريح لوكالة "موريتانيا اليوم" أنه لا يستبعد أن تكون كميات أخرى قد دخلت السوق الموريتانية ، موجها تحذيرا حازما لجميع التجار داخل البلد من شراء أو بيع تلك المواد المستوردة التي تم وضع علامة الشركة عليها من قبل المزور الصيني.

و توعد ممثل شركة "الفاخر" في بلاغ عبر وكالة «موريتانيا اليوم» بمقاضاة مرتكبي هذا الجرم، و جميع المتورطين والمتواطئين معه ؛ داعيا الجميع إلى تجنب أي نوع من مادة «الفاخر» يتم ترويجه أو بيعه خارج مقر المؤسسة الواقع على طريق نواذيبو بمقاطعة تفرغ زينه.

يذكر أن مؤسسة ( MMOK ) هي الممثل الوحيد لشركة " الفاخر" في 17 دولة إِفريقية كما أنها مسجلة لدى منظمة ( OAPI ) لحماية المنتجات الصناعية ضد الغش والتزوير.

تصفح أيضا ...