ندوة دولية في الجزائر للتضامن مع الشعب الصحراوي (تقرير مصور)

جمعة, 2018-03-30 17:05

إحتضن فندق الرياض بالعاصمة الجزائرية، اليوم (الجمعة) انطلاق فعاليات  الندوة الدولية السادسة بعنوان "حق الشعوب في المقاومة: حالة الشعب الصحراوي"؛ إفتتحها الرئيس الصحراوي إبراهيم غالي و تدوم يومين، وذلك بالتعاون بين اللجنة الجزائرية للتضامن مع الشعب الصحراوي، وسفارة الجمهورية العربية الصحراوية بالجزائر.


وتضمنت  الندوة عدة محاور، من أبرزها:

- التأكيد على حق الشعب الصحراوي في الكفاح من أجل الحرية والاستقلال.

- مطالبة الأمم المتحدة بالإسراع في تنفيذ قرارات وتوصيات مجلس الأمن الدولي التي تنص على ضرورة إجراء استفتاء شفاف ونزيه يتيح للصحراويين تقرير مصيرهم.

- إدانة نهب الثروات الطبيعية للصحراء الغربية من طرف المغرب بتواطؤ من الاتحاد الأوروبي الذي ما زال يتبنى موقفا غامضا تجاه قرارات الأمم المتحدة بهذا الخصوص.

- المطالبة بمساعدة إنسانية فعالة ومتعددة الجوانب للاجئين الصحراويين

ندوة الجزائر تسعى، كذلك، حسب المنظمين إلى خلق منبر للاعتراف للشعب الصحراوي بحقه في المقاومة من أحل الحرية والاستقلال، وكذا التنديد بانتهاكات حقوق الإنسان المرتكبة في الأقاليم الصحراوية؛ والتي كشفتها وديانتها منظمات وهيئات دولية عديدة مثل أمنستي إنترناشونال، وفروت لاين، وهيومان رايتس ووتش.

خلال اشغال اليوم الأول، من هذه الندوة اجمع عدد من المتدخلين على حق الشعب الصحراوي في الحرية و الاستقلال، معلنين تضامنهم المطلق مع كفاح الشعب الصحراوي العادل و منددين بسياسات الاحتلال المغربي الممنهجة من خلال انتهاكات حقوق الانسان في المناطق المحتلة و نهبه لثروات الصحراء الغربية بطريقة غير شرعية.

الندوة الدولية حضرها بالاضافة إلى السفير الموريتاني في الجزائر بلاها ولد مكيه ، وفد موريتاني كبير ضم النائب عن الحزب الحاكم  تسلم بنت صمبه و النائب البرلماني محمد ولد أحمد سالم ولد طالبنه بالاضافة إلى النائب عن حزب الاتحاد من أجل الديمقراطية والتقدم المختار ولد ألمين ، والحقوقي أحمد فال ولد بركه و رئيس جمعية أصدقاء الشعب الصحراوي محمد فال ولد سيدي ميله.

تصفح أيضا ...