نقابات طبية سنغالية: الإرادة السياسية المتوفرة في موريتانيا " قلبت جميع الموازين على المستوى الصحي"

خميس, 2018-05-24 18:02

قالت مسؤولة العلاقات الخارجية لجمعية الطبيبات في السنغال Ami Ndao "إن الإرادة السياسية التي توفرت في موريتانيا قلبت جميع الموازين على المستوى الصحي" ، وأضافت الأخصائية الإفريقية في تصريحات للصحافة السنغالية اليوم الخميس أن مرضى السرطان في موريتانيا الذين كانوا إلى عهد قريب يبحثون عن العلاج في دكار أصبحوا "يستفيدون اليوم من خدمات مركز متخصص في علاج أمراض السرطان مع مجانية جميع الخدمات و التكفل الكامل بجميع أشكال العلاج بالأشعة: الراديو تيرابي والشيميوترابي".

كما نوه الأخصائيون في أمراض السرطان في الجارة الجنوبية السنغال بتوفر اعتماد مالي على مستوى الميزانية في موريتانيا للتكفل بعلاج مرضى السرطان وتوفير أحدث الأدوية وبصفة مجانية إضافة إلى المصادر البشرية المتخصصة من أطباء وممرضين.

وكانت النقابات والهيئات الناشطة في الحقل الصحي و   الأخصائيين في مجال السرطان قد جددوا الحديث عن خطورة عدم التكفل بنفقات علاج مرضى السرطان إضافة إلى غياب مركز متخصص وندرة المصادر البشرية المتخصصة في السنغال.

ونقلت وكالة الأنباء الرسمية السنغالية APS عن الرابطة السنغالية لمحاربة السرطان ( LISCA/ هيئة غير حكومية) تكفلها على مدى ثلاث سنوات بعلاج 190 مريضا بالسرطان بمجهود التبرعات الخصوصية في المستشفيات المغربية.

تصفح أيضا ...